الشرقاوي وافق
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 ملخصات شاملة لدروس الجغرافيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات: 34923
نقاط: 123547
السٌّمعَة: 1062
تاريخ التسجيل: 14/05/2009
الموقع: http://www.autoformer.net/

مُساهمةموضوع: ملخصات شاملة لدروس الجغرافيا   الإثنين فبراير 22 2010, 12:39

[hide]المجال المغربي:الموارد الطبيعية و البشرية


مقدمة : يمتد المغرب في موقع جغرافي متميز شمال غرب إفريقيا ويشكل صلو وصل بين إفريقيا و أوروبا ويطل على واجهتين بحرينين ويتمحور المجال المغربي حول السلاسل الجبلية التي تكون نطاقا مرتفعا وصعبا ما بين 300 و 400 كلم 2 من الغرب الى الشرق . وفي المغرب ساكنة شابة ما تزال تتطور حيث زاد عدد السكن بأكثر من الضعف في ظرف 30 سنة .


- فما هي أنواع الموارد الطبيعي التي يتوفر عليها المغرب ؟ كيف يتم استغلالها ؟ ما التدابير التي يجب اتباعه لخلق تنمية مستدامة


النشاط 1 " وضعية الموارد الطبيعية و البشرية وتوزيعها في المجال المغربي .


وضعية الموارد الطبيعية :


أ‌- الموارد المائية :


ثروة مهمة وحيوية سواء منها السطحية أو الجوفية لكن تخضع لكثير من التأثيرات السلبية الناتجة عن :


· تقلص المناخ + شدة تبخر في بعض المناطق + سوء توزيع التساقطات وعدم انتظامها .


· الاستغلال المفرط للفرشات ألمانية + تزايد الطلب عليها .


· التدبير المعقلن للموارد ألمانية من أجل تنمية مستدامة يتطلب جهود متواصلة من أجل تجنب ضباعها + حماية الموارد ألمانية السطحية و الجوفية من التلوث .




ب‌- التربة :


" باستثناء السهول الفيضية تتسم التربة في المغرب على العموم بالهشاشة حتى في المناطق الرطبة فإن التربة تصبح هشة عندما يتم استغلالها بشكل مفرط لقلة توفرها على المواد العضوية ، وان التربة في المناطق الجافة سريعة التدهور ، فبمجرد اختلاف توازنها فإنما تتدهور بسرعة تحت تأثير الرياح و الأمطار التي تتسم بالعنف في غالب الأحيان."


Madref :Rapport sur l’état de l’environnement au Mroc2002 p111


ج- الغابة :



تتميز البنية المغربية بتنوع الغطاء النباتي رغم قلة التساقطات
وتتمثل الثروة الرئيسية في الغابات التي تشغل حوالي 9 مليون هكتار من الغابة الطبيعية و 500 ألف ناتجة عن إعادة التشجير و3 مليون هكتار من أراضى الحلفاء و 1 مليون هكتار من السنط الصحراوي .
تشكل الغابة موردا اقتصاديا و اجتماعيا هاما .
تدبيرها يعاني من مشاكل كثيرة تهدها بالتدهور مثل الاستهلاك المفرط لخشب الأشجار بطريقة غير قانونية + الرعي الجائر +الحرائق .......
الموارد البحرية :



يتوفر المغرب على مجال بحري واسع وغني بالاحياء البحرية وقد ساهم في دلك امتداد سواحله على طول 3500 كلم 2 .
يتميز هدا المجال في جزئه الاطلنتي باتساع عرض الرصيف القاري وبوجود تيارين بحريين .م
متباينين من حيث الحرارة === تنوع الأسماك .



تعكس وضعية استقرار الكميات المصطادة ظاهرة الاستنزاف التي تعاني منها مصايد الأسماك بسبب تزايد الأساطيل العاملة في المياه المغربية + الضغط الكبير على المصايد دون مراعاة فترات الراحة البيولوجية + استعمال تقنيات اصطياد محرومة دوليا ========انقراض بعض الأصناف من الأسماك .
ه- الموارد الباطنية متنوعة :
- توجد بالمغرب ثروة باطنية متنوعة من معادن ومصادر الطاقة :



الثروة المعدنية : توجد بالمغرب منطقتان شاسعتان تشكلت فيها رواسب الفوسفاط تمتد الأولى في المغرب الاطلنتي و الثانية في إقليم الساقبة الحمراء ويلعب الفوسفاط دورا مهما في الاقتصاد الوطني باقي المعادن متنوعة يصدر معظم إنتاجها خاما .
مصادر الطاقة : قليلة جدا ، انتاجها متواضع جدا من بينها البترول و الغاز اللدان يستخرجان من منطقة الغرب ونواحي الصويرة لكن مخزونها ضعيف وبالمقابل يتوفر المغرب على احتياطات كبيرة من الصخور النفطية لكن لا تستغل بحكم ارتفاع تكاليف الإنتاج .
تعتبر الطاقة الكهربائية (ألمانية و الحرارية) أهم مصادر الطاقة التي عرفت نموا هاما من حيث الإنتاج وتساهم بشكل كبير في التنمية الاقتصادية .
====عموما المغرب يعرف تبعية قوية في مجال الطاقة مما يجعل الميزان التجاري يعرف عجزا كبيرا .


النشاط 2 : وضعية الموارد البشرية بالمغرب ومستوى تنميتها .


1 تطور نسبة التزايد الطبيعي و البنية العمرية في المغرب .


شهد المغرب خلال النصف الثاني من القرن العشرين تزايد طبيعيا مرتفعا ا> ارتفع عدد السكان من 15،5 مليون نسمة سنة 1971 الى حوالي 30 مليون سنة 2004 مما أدى الى ارتفاع نسبة السكان النشيطين التي انتقلت من 49.3 % حسب إحصاء 1971 الى حوالي 64 % سنة 2004 والى تفاقم مجموعة من المشاكل الاجتماعية و الاقتصادية .


2 المشاكل التي ساهم الوضع الديمغرافي فيها ومستوى التنمية لدى ساكنة المغرب .


وبالرغم من تراجع نسبة التزايد الطبيعي خلال التسعينات لم يخفف من حدة المشاكل الناتجة عن النمو الديمغرافي و التي يمكن اجمالها فيما يلي :



تزايد نسبة البطالة التي تمس بالخصوص الشباب فحوالي عاطل من اصل اثنين يقل عمرهم عن 25 سنة في الوقت الذي تعرف فيه البطالة المقنعة تزايدا مهما (جدول ص 136)
ارتفاع نسبة الأمية : بالرغم من تراجع نسبتها من 87% سنة 1960 الى 43% 2005 فإنها ما تزال مرتفعة وخاصة في صفوف النساء حيث تتجاوز 55% مقابل 31% عند الرجال .
انتشار ظاهرة احياء الصفيح وتنامي الفقر .
احتل المغرب الرتبة 123 في التقرير العالمي الخاص بالتنمية البشرية بمؤشر بلغ 0،557 نقطة غير أنه اذا فحصنا وضعية المغرب خلال العقدين الآخرين سنجد أن قيمة مؤشر التنمية البشرية أخذ في الارتفاع حيث انتقل من 0،426 سنة الى 0،473 سنة 1980اساليب تدبير الموارد الطبيعية و البشرية لتحسين مستوى التنمية بالمغرب :
1- بعض أساليب تدبير الموارد الطبيعية وحمايتها .


انظر الوثيقة 1 : جدول التدابير لترشيد استعمال الموارد الطبيعية المتوفرة بالمغرب .


2- بعض أساليب تدبير الموارد البشرية لتحسين مستوى تنميتها(انظر الوثيقة 2+3 ص 139)
الإختيارات الكبرى لسياسة إعداد التراب الوطني

تقديم الإشكالية :
إعداد التراب الوطني هو تنظيم المجال بهدف تخفيف من التبانيات بين الجهات وتحقيق تنمية مندمجة .


ويقوم على مبادئ تتمثل في التهئية الترابية و التطور العقلاني للمشهد الحضري ، و إنعاش العالم القروي وعلى التوفيق بين تطور الاقتصادي دون استنزاف الثروات وبين العدالة الاجتماعية دون تدمير البيئة .


فما هي الاختيارات الكبرى لسياسة إعداد التراب الوطني ودورها في الحد من التفاوتات التي يعرفها المجال المغربي ؟


النشاط الأول : تحديات سياسة إعداد التراب الوطني والمبادئ الموجهة لها


1- مفهوم إعداد التراب الوطني


- إعداد التراب الوطني هو سياسة تهدف الى توزيع افضل للسكان و الأنشطة الاقتصادية فوق مجال معين و التخفيف من التباين الإقليمي داخل البلد .


- وتوقم سياسة إعداد التراب الوطني على طرائف ختلفة تكيف وظروف كل مجال ، وتحترم التنوع و الاختلاف معتمدة على احكانات كل مجال.


- إعداد التراب الوطني هو تهيئة مجاليه في نسق متكامل ودينامي يشمل المغرب ككل .


2- التحديات الكبرى للمجال الجغرافي المغربي و المبادئ الموجهة لسياسة إعداد التراب الوطني .


- ديمغرافيا : وثيرة التزايد سريعة – ارتفاع نسبة البطالة في صفوف الساكنة النشيطة . تفاقم مظاهر التهميش الاجتماعي ثم التباين السوسيو مجالي ====تزايد الفقر .


- اقتصاديا : ضعف وثيرة النمو 3% - ضعف الإنتاجية والمردودية – اكراهات العولمة والدموق العالمية ====صعوبة التطور الاقتصادي .


- بيئيا : تراجع المخزون المائي – الضغط على الموارد الطبيعية – التلوث – ثم التقلبات المناخية


======= تراجع الموارد الطبيعية .


======= أمام هذه التحديات المغرب مطالب بتأهيل الاقتصاد وربط التكوين بمتطلبات سوق الشغل وتهيئة المجال الحضري و المحافظة على الثروات ، واقرار سياسة ناجحة للعالم القروي .


أما المبادئ الأساسية : الموجهة لسياسة إعداد الثراب الوطني تتخلص في :



تدعيم الوحدة الوطنية : تحقيق وحدة ترابية شاملة وخلق توازن بين الجهات وتضامن بين كل مكونات المجتمع.
التنمية الاقتصادية و الاجتماعية : وضع سياسة تنموية توفر حاجات السكان الاقتصادية و الاجتماعية . وتوزيع عادل للموارد ثم تحسين العلاقات الإنتاجية .
المحافظة على البيئة : رصد آليات معنوية ومادية للمحافظة على البيئة .
إشراك السكان في التسيير : مساهمة المواطنين في تدبير شأنهم المحلي :
النشاط الثاني : الاختيارات الكبرى لسياسة إعداد التراب الوطني ودورها في تحقيق تنمية مستدامة .


- تتمثل الاختيارات الكبرى لاعداد التراب الوطني في :


* تنمية العالم القروي : تنمية و إنعاش الأرياف و الاعتماد على مؤهلات المجال القروي ، وتقريبه من المجال الحضري .


* تأهيل الاقتصاد الوطني : تشجيع الاستثمار – الاهتمام بالفلاحة في الأرياف و الصناعة و التجارة في المدن .



تدبير الموارد الطبيعية و المحافظة على الثروات : المحافظة على البيئة – ترشيد استغلال الموارد الطبيعية ثم المحافظة على التراث القروي وتوثيقه .
حل إشكالية العقار : البحث عن حلول للبنية العقارية في الريف – تقنيين السوق العقاري في المدن .
تأهيل الموارد البشرية : محو الأمية – تعميم التعليم – إصلاح المناهج – اعتماد التكوين المهني للفلاح و العامل – تطور البحث العلمي ثم توزيع عادل لمراكز التكوين و المعاهد العليا على التراب الوطني .
السياسة الحضرية : تنمية المقومات الاقتصادية للمدن – محاربة السكن غير اللائق ثم إعداد تصاميم لتهيئة المدن .



التهيئة الحضریة والریفية أزمة المدینة والریف و أشكال التدخل



الوحدة الرابعة التهيئة الحضریة والریفية أزمة المدینة والریف و أشكال
التدخل
التمهيد الإشكالي للوحدة:
مشروع بحث
* تشخيص مظاهر أزمة المدن و الأرياف بالمغرب.
* تحديد بعض التدابير و وأشكال التدخل لمعالجة الأزمة.
* تحديد دور التهيئة الريفية والحضرية وآذا سياسة إعداد التراب الوطني في إيجاد حلول لهاتين الأزمتين.
تقسيم المهام بين مجموعات القسم
-1 المجموعة الأولى:- مظاهر أزمة المدينة المغرب:
أ- تطور ظاهرة التمدين
- الوصف:
- ارتفاع نسبة الساآنة الحضرية التي انتقلت من % 5 سنة 1900 إلى % 55 سنة 2004 (تضاعفت حوالي 11 مرة.)
- ارتفاع عدد المدن التي تترآز بها آثافات مرتفعة وظهور مدن آبرى (الدارالبيضاء نموذجا).
-تختلف نسبة التمدين بالمغرب حسب الأقاليم حيث ترتفع بجهة الدارالبيضاء واد الذهب الكويرة العيون..بنسبة
.(... 75% ،في حين تبقى ضعيفة في جهة (دآالة عبدة% 25
- التفسير:
التزايد الطبيعي+ النزوح الريفي+توسع المدن+ظهور مراآز حضرية جديدة (ت) >>> الإنفجار الحضري.
ب- انعكاسات التمدين السريع على وضعية المدينة المغربية
مجاليا : ارتفاع ظاهرة التسحيل (السكان،المؤسسات الصناعية...) >>> تفاوتات مجالية.
بيئيا: تراجع الأراضي الفلاحية بفعل الغزو العمراني+ ارتفاع الضغط على الموارد الطبيعية (الماء..) + مشكل النفایات
وتدبيرها.الثلوث (هوائي سمعي،بصري).
إجتماعيا: ارتفاع الطلب على السكن والتجهيزات الإجتماعية+ تزاید عدد الفقراء + ضعف الخدمات الإجتماعية والثقافية
والریاضية..
نسيج المدن: تفكيك النسيج الحضري + انتشار السكن العشوائي+ تدهور المدن العتيقة بفعل تزاید الضغط عليها.
-2 المجموعة الثانية: بعض مظاهر أزمة المدینة بالمغرب:
*على المستوى الإقتصادي: افتقار المغرب لمؤسسات قویة من شأنها تحریك الإقتصاد الوطني+ضعف مردود الإقتصاد
الحضري.
+.( * على المستوى الإجتماعي: الإقصاء الإجتماعي +ضعف فرص الشغل + مشكل السكن+ الفقر الحضري (% 14.2
ارتفاع نسبة البطالة (تتجاوز أآثر من % 24 من بالوسط الحضري بجهة الغرب ش. ب.ح ) أنظر الخریطة ص 156 من
الكتاب المدرسي..
* على مستوى التجهيزات : عدم آفایتها ورداءتها (الطرق،التطهير،النقل..)+خصاص في الخدمات العمومية (الإنارة،ماء
الشرب..).+ مشكل النقل الحضري.
* على المستوى البيئي: النفایات ومشكل جمعها وتدبيرها + هشاشة المدن العتيقة (فاس..) قلة المجالات الخضراء
والإعتناء بها.+ الثلوث بمختلف أنواعه و أشكاله.
-3 المجموعة الثالثة: أشكال التدخل لمعالجة أزمة المدینة بالمغرب
تختلف أشكال التدخل حسب القطاعات:
أ- على المستوى الإقتصادي: تشجيع الأنشطة الإقتصادیة الموفرة للدخل ولفرص الشغل +تشجيع الإستثمارات
الخاصة+دعم إنشاء المقاولات.

ب- على المستوى الإجتماعي: لإعلان عن المبادرة الوطنية للتنمية البشریة+ إحداث برامج (برنامج محاربة الفقر في
الأوساط الحضریة والشبحضریة باعتماد الشراآة بين السلطات العمومية والجماعات المحلية وفعاليات المجتمع
المدني+برامج السكن الإجتماعي ( 200 ألف سكن سنویا)..
2010 لمحاربة أحياء الصفيح. / انطلاق برنامج مدن بدون صفيح 2004
ج- على مستوى التجهيزات العمومية: فتح أوراش عمومية لنوفي التجهيزات العمومية وإعادة تأهيل المدن + التدبير
المفوض (تفویت بعض الخدمات الإجتماعية لشرآات أجنبية: الماء الكهرباء،التطهير) >>> ارتفاع تكاليف الماء+الكهرباء
التطهير...
-4 المجموعة الرابعة: دور التهيئة الحضریة ومخططات سياسة إعداد التراب الوطني في معالجة أزمة
المدینة بالمغرب:
-1-3 تدابير التهيئة الحضرية لمعالجة مشكل التعمير بالمدن المغرب
تتعدد المجالات التي تتدخل فيها التهيئة الحضریة من أجل حل مشكل المدینة ویمكن تلخيص أهم هذه التدابير فيما یلي:
أ- التدابير القانونية:
- قانون التعمير لسنة 1952 م.
. - قانون التهيئة والتعمير لسنة 1992
. - انطلاق مشروع إعداد مدونة جدیدة للتعمير منذ شهر أآتوبر 2005
ب - التدابير المؤسساتية:
. - تأسيس المعهد الوطني للتهيئة وإعداد التراب سنة 1981
.( - إنشاء الوآالة الحضریة (ظهير 10 شتنبر 1993
ج- التدابير التقنية:إصدار مجموعة من الوثائق الموجهة للتهيئة الحضریة مثال:
- المخططات التوجيهية (المدیریة) للتهيئة الحضریة.
- تصاميم التنطيق
- تصاميم التهيئة
- المخططات التوجيهية للنهيئة العمرانية الساحلية...
وبالرغم من أهمية هذه الوثائق (وثائق التعمير) فإن مشكل تفعيلها یبقى مطروحا.
یمكن الإطلاع على مفهوم وثائق التعمير وبعض وظائفها بالرجوع إلى الجدول (الوثيقة 2 ص 159 ) وآذا بالرجوع
عنوان الإرتباط ) (-http://www.filalihakim.blogs.ma/index.php?2006/10/22/ إلى العنوان التالي 8
عروض وتقاریر).
2-3 تختلف التدابير المتخذة من طرف الميثاق الوطني لإعداد التراب لحل أزمة المدینة المغربية حسب المجالات:
التدابير المتخذة : (وثيقة 3 ص 159 من الكتاب المدرسي)
* إقتصادیا: تدعيم التنافسية بين المدن+ دعم الإقتصاد العصري+ والرفع من تنافسيته+ رد الإعتبار للصناعة التقليدیة
وللأنشطة غير المهيكلة.
* إجتماعيا: إدماج الفئات الفقير في المجتمع الحضري+ محاربة الأمية ودعم التكوین المهني +تحسين ظروف العيش
في مجال السكن والخذمات الأجتماعية+ حل مشكل الإقصاء الإجتماعي.
* عمرانيا: محاربة السكن العشوائي + (برنامج وطني للسكن الشعبي) تبسيط المساطر القانونية في المجال العقاري.
* اعتماد التخطيط الحضري: عن طریق وضع مدونة للتعمير+ربلورة مخطط وطني للمدن الجدیدة+ تفعيل التنمية
الحضریة باعتماد استراتيجية عقاریة.
-5 المجموعة الخامسة مظاهر أزمة الأریاف المغربية وبعض أشكال التدخل.
أ- مظاهر أزمة المجال الریفي:
* مشكل الأمية:
تعد الأریاف المغربية مجالا تترآز به الأمية بشكل آبير فالبرغم من انخفاضها النسبي في العقود الأخيرة فإنها لا تزال
جد مرتفعة حيث تبلغ في المتوسط (% 60.5 ) المعدل الوطني (% 43 ).إلا أن نسبة الأمية ترتفع ببعض الأقاليم
والمناطق الریفية بالمغرب للتجاوز % 80 (أسا الزاك،طانطان،المناطق الجبلية المعزولة..). (أنظر الخریطة ص 160
من الكتاب المدرسي).

• ضعف التجهيزات العمومية: على الرغم من المجهودات التي تبدلها الحكومة في تزوید الأریاف
المغربية بالماء والكهرباء فإن نسبة هذا التزوید لا تتجاوز % 18.1 بالنسبة للماء و % 43.2 بالنسبة
.( للكهرباء.(إحصائيات 2004
• مشكل الفقر : ترتفع نسبة الفقر بالأریاف المغربية حيث تصل إلى % 22 من ساآنة الأریاف.
• ظروف عيش غير ملائمة + ضعف التغطية الصحية + العزلة + الجفاف >>>البطالة >>> الهجرة
نحو المدن>>> تفقير الأریاف.
ت - أشكال التدخل لحل أزمة الأریاف على المستوى الإقتصادي و الإجتماعي.
تتدخل الدولة لحل الأزمة الریفية عن طریق تسطير مجموعة من البرامج أهمها:
* البرامج التنموية الإقتصادية : برنامج التنمية المندمجة للمجال الریفي. + البرنامج الوطني لمكافحة التصحر و أثار
الجفاف.+ برنامج الإستثمار الفلاحي بالمناطق البوریة.
* برامج التنمية الإجتماعية : * برنامج الأولويات الإجتماعية الذي یهدف إلى تحقيق التنمية الإجتماعية عن طریق
دعم التمدرس ومحو الأمية وبناء المستوصفات القرویة ثم إنجاز أوراش تضامنية لخلق فرص الشغل،وتسهيل
2006 ) + المبادرة / الحصول على الخذمات الطبية لتقليص وفيات الأطفال+ البرنامج الإجتماعي للقرب ( 2005
الوطنية للتنمية الوطنية + برنامج التنمية البشرية المستديمة ومكافحة الفقر.
* برامج التجهيزات: برنامج تزوید العالم القروي بالماء الشروب + برنامج الكهربة بالعالم القروي + البرنامج
الوطني للطرق القرویة..
-6 المجموعة السادسة:التهيئة الریفية و إعداد التراب ودورهما في معالجة أزمة الأریاف المغربية.
أ- ما هو دور برامج التهيئة الريفية في تنمية الأرياف وحل أزمتها؟
- اتخذ المغرب عدة إجراءات لحل أزمة الأرياف منها: منها إنجاز عدة مشاريع آبناء السدود وإصلاح ميثاق
الإستثمار الفلاحي ثم إحداث تصاميم التهيئة الريفية وهي (تصاميم التهيئة) وثائق من وثائق التعمير تكمن أهميتها
في توجيه التنمية القروية والحضرية.آما تحد من التفاوتات المجالية..
- تم إحداث عدة برامج وهي بمثابة مشاريع تهدف إلى تهيئة الأرياف أهمها:
والذي يهدف إلى فك العزلة عن الأرياف "DERRO" أ- مشروع التنمية الإقتصادية والقروية للريف الغربي
(جبال الريف) ثم الحد من التعرية بالأرياف،وقد استفادت من هذا المشروع عدة مناطق بجبال الريف.
ب- مشروع حوض سبو 1968 : ويهدف إلى توسيع المساحات المسقية و إدخال الزراعات الكثيفة.
ج- مشروع إنعاش وتنمية أقاليم الشمال إقتصاديا واجتماعيا( 1994 ) ويرمي إلى فك العزلة عن الأرياف والقضاء
على التهميش الإجتماعي وعقلنة استغلال الموارد الطبيعية بالأرياف.
د- استراتيجية 2020 التي تهدف إلى تهيئة المجال الفلاحي وتحسين البنيات التحتية الإقتصادية منها والإجتماعية
إضافة إلى توفير الخدمات العمومية بالأرياف وخاصة بالأقاليم والمناطق الأآثر فقرا(الجبال،البور،الواحات).
ب- ما هو دور سياسة إعداد التراب الوطني في تنمية اﻟﻤﺠال الريفي ؟
إقتصاديا: العمل على تنمية الفلاحة وتشجيع الإستثمارات فيها وفي باقي الأنشطة الإقتصادية بالأرياف+تأطير
الفلاحين + إعطاء الأولوية للأرياف الأآثر تضررا (المناطق الهشة+المناطق البورية+..)
إجتماعيا: إحداث التجهيزات والمرافق العمومية+ توفير الشغل + تحسين مستوى عيش السكان ..
خلاصة : إن معالجة أزمة المدينة بالمغرب آما عبر عن ذلك "إيكوشار" لا يمكن تحقيقه إلا عن طريق تجهيز
الأرياف.
تقويم إجمالي:
* صغ خطاطة /جدول..تلخص فيه أهم مظاهر أزمة المدن و الأریاف بالمغرب و تحدید بعض التدابير و وأشكال التدخل
لمعالجة الأزمة المجالين الحضري والریفي و دور التهيئة الریفية والحضریة وآذا سياسة إعداد التراب الوطني في إیجاد


العالم العربي مشكل الماء وظاهرة التصحر






التمهيد : من أهم التحديات المستقبلية لمنطقة الشرق الغربي وشمال إفريقيا ، مشكل الماء وظاهرة التصحر ومشكل التلوث و المنطقة مهددة في بيئتها ، مما يستدعي تدخل مسؤولا للحد من تدهورها .


فما هو واقع أزمة الماء و التصحر و التربة بالشرق الاوسط وشمال إفريقيا ؟


وما هي التدابير المتخذة لحل هذه الازمة ؟




النشاط الأول : تتفاوت درجة الخصاص المائي حسب بلدان العالم العربي


1- المورد المائي : مصادره وتوزيعه في العالم العربي :


- تتفاوت استفادة بلدان العالم العربي من التوزيع الجغرافي للماء حسب اتساع مساحتها ، أو ظروفها المناخية ، بحيث تطرح أزمة الماء بشدة في المناطق الجافة و الشبه الجافة كالشرق الاوسط و المغرب العربي . وتتوزع المياه على الشكل التالي : المياه السطحية و المياه الباطنية . وتكاد نسبة المياه الباطنية تتساوى في جميع بلدان المغرب العربي و الشرق الاوسط . وتحضى منطقة النيل و القرن الإفريقي بنسبة مهمة من المياه السطحية .


2- مظاهر الخصاص المائي بالعالم العربي .


- يعتبر العالم العربي من المناطق الأكثر فقرا للماء في العالم (متوسط نصيب الفرد من المياه بين5000 و 1000m 3 ) ويتوقع أن ينخفض هذا المتوسط الى m 3 600 .


- كما يختلف معدل حصة الفرد من المياه بالبلدان العربية ، حسب عدد السكان و الموارد المائية المتوفرة


>>>> يعرف العالم العربي ضعفا على مستوى الموارد المائية السطحية و الباطنية ، وتفاوتا في توزيعها ، كما يقل معدل حصة الفرد من الماء حسب الموارد المائية المتوفرة وعدد السكان .




النشاط الثاني الأبعاد الديمغرافية و الاقتصادية و الاستراتيجية لمشكل الماء في العالم العربي .


1- س يرتبط مشكل الماء بالعالم العربي بالبعدين الديمغرافي و الاقتصادي


- يرتبط مشكل الخصاص المائي في بلدان العالم العربي بتزايد عدد السكان . و الملاحظ هو تناقص حصة الماء . أما التزايد وثيرة نمو السكان بشكل سريع>>>> تدني حصة الفرد نسبة 2025 الى ما بين m 3 600 .


ويتباين استعمال الماء في العالم العربي حسب القطاعات ، حيث يهيمن قطاع الفلاحة على أكثر نسبة 88،6% من مجمل المياه المستعملة ، ثم يلي الاستعمال المنزلي الى 6،4% و الصناعة 5% . ويتزايد الطلب على المياه مستقبلا ارتباطا بتزايد السكان ، ومتطلبات الإنتاج الفلاحي .




2- البعد الاستراتيجي ومشكل الماء بالعالم العربي .


- يشكل الماء بعدا استراتيجيا فبتحديد مستقبل منطقة الشرق العربي ، وتجلى أهميته في التزايد الطبيعي السريع لساكنة المنطقة ، وعدم القدرة على تخفيف الأمن الغذائي ، بسبب عدم كفاية الأراضي الصالحة للزراعة ، وانتشار القحولة ن وبالتالي حضور هاجس إعادة رسم الحدود بين دول المنطقة (الصراع الغربي الإسرائيلي ) (السودان - اثيوبيا) (تركيا ، سوريا ، و العراق)


- ويرتكز مشروع إسرائيل الكبرى على التوسط على حساب دول منطقة الشرق الاوسط شمالا في اتجاه نهر الليطاني جنوب لبنان ، وشرقا في اتجاه نهر اليرموك ونهر الأردن ثم جنوبا في اتجاه نهر النيل .


>>>> ترتبط أزمة الماء في تحديد معالم خريطة الشرق الغربي .




النشاط الثالث مظاهر خطورة التصحر في العالم العربي


1- ظاهرة التصحر desertification


- س التصحر هو تدهور إنتاجية الأراضي ، وهو مرتبط بالتغيرات المناخية ، وتدخل الإنسان في المناطق الجافة و الشبه الجافة وشبه الرطبة في المناطق المدارية .


- وللتصحر مظاهر أهمها :



نضوب المياه الناتجة عن جفاف العيون و الأنهار و الآبار .
الترمل : زحف الكثبان الرملية على الأراضي الزراعية
تدهور الغطاء النباتي : ناتج عن الرعي المفرط / قلة الأمطار / ارتفاع درجة الحرارة .
تراجع خصوبة التربة : ناتج عن الاستغلال المفرط للتربة / فقدانها للعناصر المعدنية و العضوية
تملح التربة : ارتفاع نسبة الملوحة بها .
2- مظاهر التصحر بالعالم العربي


- التصحر ظاهرة خطيرة تهدد العالم العربي خاصة الدول الواقعة على أطراف الصحراء الكبرى ، وتشكل الأراضي المتصحرة 68،4% من مجموع أراضي العالم العربي ، وتتفاوت خطورتها حسب الدول ودرجة قساوة مناخها بحيث نجد دول الخليج العربي في قمة الدول التي ترتفع فيها درجة التصحر مثل البحرين – الكويت – الإمارات العربية ، وتبقى الدول الأخرى مهددة بتصحر أراضيها رغم توفرها على مناخ معتدل نسبيا مثل المغرب ، أو توفرها على أنهار دائمة ومهمة مثل مصر و العراق .


>>>> تمثل ظاهرة التصحر عقبة خطيرة أمام مشروع التنمية في العالم العربي ، ويتطلب التغلب عليها نكثيف الجهود ووضع استراتيجيات ناجحة ومستديمة .




النشاط الرابع الجهود و التدابير المبذولة لمواجهة ظاهرة التصحر العربي



التدابير التقنية : التشجير / بناء المصدات / الحرث لمساير لمنحنيات الشتوية / نظام الدورة الزراعية .
التدابير الاقتصادية : ترشيد استغلال المراعي و الأراضي الزراعية / تنمية اقتصاد محلي في البيئة الجافة / وضع استراتيجية وطنية لمحاربة التصحر .
التدابير الاجتماعية : الاهتمام بالتعليم بالمناطق الجافة ومحاربة الفقر / توعية السكان بخطورة التصحر / مكافحة الأمية و الجهل .
تدابير أخرى : توحيد جهود الدول العربية لمحاربة التصحر / إنشاء مركز عربي لدراسة المناطق الجافة و الأراضي القاحلة / تبني سياسة موحدة لمحاربة ظاهرة التصحر .
>>>> اذا اعتمدت هذه التدابير من طرف كل الدول العربية ، وانتشر الوعي بخطورة الظاهرة سيتمكن العالم العربي من حفظ أراضي الزراعية ومدنه وقراه منزحف الرمال وانتشار القحولة .




خاتمة : يبقى مشكل الماء و التصحر عاملان مهددان للأمن الغذائي و الاستقرار السياسي في منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا وكل الدول المستفيدة من نفس النبع المائي .




الولايات المتحدة الأمريكية:قوة اقتصادية عظمى





الولايات المتحدة الأمريكية:قوة اقتصادية عظمى


إشكالية الوحدة : تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية أول قوة اقتصادية- وسياسية وعسكرية وعلمية و...- في العالم، تبلغ مساحتها9363123 كلم² ،وعدد سكانها 300933000 نسمة ،.فما هي الأسس التي ترتكز عليها القوة الاقتصادية الأمريكية؟ وما هي طبيعة التحديات التي تواجه القوة الاقتصادية الأمريكية؟
І - خصائص الفلاحة الأمريكية والعوامل المتحكمة فيها .
1) خصائص الفلاحة الأمريكية اطلع على الخريطتين ص 120/121 :
· ضخامة الإنتاج الزراعي: يتميز الإنتاج الزراعي الأمريكي بالمر دودية المرتفعة على الصعيد العالمي،ويحقق الاكتفاء الذاتي الوطني ويصدر الفائض نحو الأسواق الدولية .
· تنوع الإنتاج الزراعي: يتميز الإنتاج الزراعي بالتنوع،فهناك الزراعات الكثيفة كالقمح والذرة والصوجا والقطن،ثم الزراعات الواسعة كالحبوب ،والزراعات المتعددة التخصصات كالفواكه والخضر والفول السوداني والشمندر ...
· تمركز الإنتاج الزراعي في الوسط الشرقي: تتم الزراعة الأمريكية في القسم الشرقي- وجود سهول+ مناخ معتدل+ شبكة مائية من البلاد - بينما تتم تربية الماشية في القسم الغربي .
· اهتمام العائلات والشركات الرأسمالية بالزراعة المتنوعة .
· أهمية تربية المواشي والدواجن: تساهم بنسبة هامة في الناتج الداخلي الإجمالي، وتتوفر على قطيع هاممن البقر والغنم والخنازير.وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية أول منتج للألبان واللحوم في العالم .
2) العوامل المتحكمة في قوة الفلاحة الأمريكية .
· العامل الطبيعي: يتجلى في وجود سهول خصبة شاسعة كالسهول الوسطى والعليا تنتشر فيها استغلاليات زراعية عصرية وتوجد بها مراعي شاسعة للتربية الماشية،ثم شبكة مائية مهمة نهري المسيسيبي والميسوري، تشيد عليها سدود مهمة لسقي الأراضي الزراعية ، إضافة إلى تنوع المناخ كالمناخ المحيطي والمتوسطي والشبه المداري الرطب ،والقاري الرطب . هبوب رياح دافئة من الجنوب وباردة من الشمال .
· العامل العلمي: يتجلى في وجود شبكة كثيفة لمعاهد ومدارس البحث والتكوين الزراعي تساهم في تاطير وإرشاد الفلاحين وتقدم أبحاث مهمة لفائدة الإنتاج الزراعي وتربية الماشية .
· العامل التقني: يتجلى في اعتماد أساليب إنتاجية متطورة في جميع مراحل الإنتاج الزراعي- الآلات، الأسمدة، الأدوية، تقنيات السقي.....-كما تربى الماشية بطرق حديثة منها أساليب تسمين الأبقار fed- lots .
· العامل البشري: يتمثل في توفر اليد العاملة الكثيفة الخبيرة والمتنقلة في جميع المناطق الفلاحية .
· العامل التنظيمي-الرأسمالي : تزاول العائلات الأمريكية النشاط الفلاحي- تربية الماشية،الزراعة الكثيفة،الزراعة الواسعة،الزراعة المتنوعة -إلى جانب الشركات المتعددة الجنسيات التي تهيمن على جميع مراحل الإنتاج –الغرس،الحرث،القطف/الجني- وتوزيعه أي نقله وتسويقه داخل أو خارج البلاد الأمريكية ، كما تندمج الفلاحة في علاقات رأسمالية مع قطاعات اقتصادية متعددة كقطاع النقل ومعاهد البحث العلمي العام والخاص،والصناعة الغذائية،والمطاعم وغيرها.فضلا عن وجود البورصة العالمية للحبوب بمدينة نيويورك .
خلاصة: رغم القوة التي تمثلها الفلاحة الأمريكية إلا إنها تواجهها مجموعة من التحديات منها صعوبة تسويق الإنتاج الفلاحي بسبب المنافسة الخارجية،تضرر المجال الفلاحي بسبب كثافة الاستغلال .....
П- خصائص الصناعة الأمريكية والعوامل المتحكمة فيها .
1) خصائص الصناعة الأمريكية اطلع على الخريطتين ص 123/125 :
· يتميز الإنتاج الصناعي الأمريكي بالضخامة والتنوع واحتلال المراتب الأولى عالميا .
· وجودالصناعات القديمة: عرفت بعض منتجات الصناعات الأساسية والاستهلاكية تراجعا كصناعةالصلب والسيارات والنسيج بسبب قوة المنافسة وقدم التجهيزات.وتعمل الدولة على تجديدطرق العمل وتنويع مجالات الإنتاج،وتم تجاوز مشاكل صناعة النسيج عن طريق التركيزالرأسمالي.وحافظت صناعة الألمنيوم وبعض الصناعات الكيماوية على قوتهاومكانتها .
· أهمية الصناعات الحديثة: استفادت من تطور البحث العلمي ومن الاستثمارات المكثفة ،وتتمثل في الصناعات المتطورة عالية التكنولوجيا،تتميز بضخامة الإنتاج وتنتجثلث الإنتاج العالمي في الصناعات الكهربائية والإلكترونية وتحتل المراتب الأولىعالميا في صناعة الطيران(أكبر شركة لصنع الطائرات:البوينغ)وغزو الفضاء(تشرفعليه NASA ( والاسلحة ...
· سيادة ثلاث مناطق صناعية كبرى :
أ- منطقة الشمال الشرقي: أهم منطقة صناعيةتشهد تراجعا في الإنتاج الصناعي لصالح مناطق(الحزام الشمسي : شريط صناعي متعدد ومتنوع يمتد جنوب الولايات المتحدة الأمريكية)وتضم :
* الميكالوبوليس Megalopolis : أي المدن العملاقة، وهي امتداد وتلاصق للمدن من بوسطن إلى واشنطن على طول 750كلم وعلى عرض 50-100كلم، ويعتبر أول و أهم مركز صناعي لتوفره على الثروات الطبيعية وكثافة شبكة المواصلات ووجود المؤسسات المالية ومراكز البحث والتمركز السكاني الهامووجود العاصمة.وتنتج صناعات مختلفة .
* البحيرات الكبرى: تتوفر على ثروات طبيعيةمختلفة وتمركز بشري هام وشبكة مواصلات كثيفة،وهي أهم منطقة للصناعات الثقيلة وصناعةالسيارات .
ب- منطقة الجنوب: تستقطب الاستثمارات الصناعية وتتوفر على ثروات طبيعيةمتنوعة وشهدت توافدا سكانيا.تنتج صناعات كيماوية ونسيجية وإلكترونية .
ج- منطقةالغرب الساحلي: استفادت من استقطاب السكان والاستثمارات،وهي منطقة صناعية حديثة .
سيادة حزام صناعي –المكيلدوراس- على الحدود الجنوبية مع المكسيك .
· أهمية الشركات الصناعية العابرة للقارات : كشركة ميكروسوفت Microsoft للمعلوميات،وشركة جنرال إلكتريك Generel electic لصناعة الآلات الكهربائية وايكسون موبيل Exxon mobil في قطاع البترول،وفورد Ford وكريزلير في صناعة السيارات ،وغيرها ...

2) العوامل المتحكمة في قوة الصناعة الأمريكية :
· العامل الطبيعي: يتوفر المجال الطبيعي الأمريكي على ثروة معدنية هائلة (الفوسفاط، النحاس، الحديد، الذهب، الرصاص ( وعلى احتياطات مهمة من مصادر الطاقة (الفحم، الغاز الطبيعي، البترول) إضافة إلى مراكز مهمة لتوليد الطاقة الكهربائية .
· العامل البشري: تتوفر الولايات المتحدة على موارد بشرية محلية ذات كفاءات علمية وتقنية وفنية هائلة، كما تستقطب أدمغة بشرية أي الأطر العليا المتخصصة والعلماء والباحثين والمفكرين من مختلف دول العالم تستفيد منهم لتطوير الصناعة الأمريكية .
· العامل العلمي: تعمل الولايات المتحدة الأمريكية دولة وخواص على تنمية الشبكة العلمية من المعاهد والجامعات والمدارس ومراكز البحث العلمي قصد التطوير المتجدد للصناعة الأمريكية،ومنها السليكون فالي silicone valley – اكبر تجمع للعقول المتخصصة في الصناعات الالكترونية والمعلوماتية-بكاليفورنيا، ومعهد ماسشوستس Massachostus للأبحاث والتجارب قرب مدينة بوسطن .
· العامل التنظيمي- الرأسمالي: ويتجلى في وجود مؤسسات مهمة تهتم بالقطاع الصناعي ومنها : النظام السياسي الفيدرالي الديمقراطي الذي يخطط السياسات الصناعية ويوجهها ويدعمها في الأسواق الداخلية والخارجية. ثم سيادة النظام الرأسمالي الحر الذي يشجع المبادرة الفردية والمنافسة الحر مما اوجد مقاولات وشركات صناعية متعددة الجنسية منتظمة في إطار التروستات و الكونغلومرا Conglomerat والهولدينغ Holding ، بل أصبحت تمثل ظاهرة احتكارية oligopole ضاغطة على المجتمعات العالمية. ثم وجود مؤسسات البحث العلمي والتقني كالسليكون فالي silicone valley و ومعهد ماسشوستس Massachostus تقدم سياسات وأساليب تطوير وتحديث الصناعة الأمريكية .
Ш- خصائص التجارة الأمريكية والعوامل المتحكمة فيها .
1) خصائص التجارة الأمريكية :
· تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية أول قوة تجارية في العالم .
· تتكون اغلب الصادرات من المواد المصنعة 81 % ثم الخدمات11% و المنتجات الفلاحية7 % ثم المعادن ومصادر الطاقة - خاصة الفحم- 5 % . كما تستورد المواد الطاقية والفلاحية والصناعية .
· تتم اغلب المبادلات التجارية مع دول شمال أمريكا للتبادل الحر ALENA - كندا والمكسيك-ثم مع بلدان الاتحاد الأوربي ورابطة دول جنوب شرق أسيا ASEAN والصين وغيرها .
· تحقق المبادلات التجارية الداخلية والخارجية أساسا عائدات مالية مهمة لميزانية الولايات المتحدة الأمريكية، مما يجعل ميزان اداءتها ايجابيا في اغلب الفترات الزمنية .
2) العوامل المتحكمة في التجارة الأمريكية :
· العامل الطبيعي-الجغرافي : يتجلى في الموقع الاستراتيجي المنفتح على العالم بواجهتين محيطيتين مهمتين تسهل تنقل البضائع والاستثمارات .
· العامل "الخدماتي-التجهيزي" : يتمثل في وجود شبكة كثيفة ومتطورة من وسائل المواصلات البرية والبحرية والجوية تقوم بتوزيع المنتجات وطنيا ودوليا فضلا عن شبكة عصرية من وسائل الاتصالات تروج للسلع وتدير المشاريع وتراقب الأسواق ....
· العامل التنظيمي: يتجلى في وجود مؤسسات تجارية ضخمة متعددة الجنسيات و عابرة للقارات كالتروست والهولدينغ وغيرها تتلك مؤهلات هائلة للتنافس في الأسواق العالمية .
· العامل المالي: يتجلى في سيادة ثقافة النظام الرأسمالي الحر الاستهلاكي، واعتماد الدولار العملة الرئيسية في المبادلات التجارية العالمية .
IV. طبيعة التحديات-المشاكل- التي تواجه اقتصاد الولايات المتحدة الأمريكية .
1) التحديات الداخلية انظر الخريطة ص 129 وتتمثل في :
· التحدي الطبيعي: ويتجلى في تعرض الولايات المتحدة الأمريكية بشكل مستمر لمظاهر "الطبيعة العنيفة"مثل الأعاصير المدمرة وخاصة إعصار التورنادو-الدوامي- وما يتبع ذلك من فيضانات ،إضافة إلى هبوب التيارات الهوائية القطبية الباردة وتجمد السواحل مما يعرقل حركية الأنشطة الاقتصادية .
· التحدي البيئي: يؤدي الإنتاج المكثف في الميدانين الصناعي والفلاحي إلى إلحاق الأضرار بالبيئة كانجراف التربة وتلوث الفرشة والمجاري المائية والهواء مما يؤثر سلبيا على السكان .
· التحدي المجالي-الاقتصادي: تتركز معظم الأنشطة الاقتصادية واغلب الكثافة السكانية في القسم الشمالي الشرقي للبلاد مقارنة مع باقي المناطق الأمريكية.مما يساهم في حدوث استنزاف الموارد الطبيعية بهذه المناطق ويسبب في حدوث التباينات في التنمية الجهوية بالبلاد .
· التحدي الاجتماعي: توجد فئات واسعة من السكان تعيش تحت عتبة الفقر في جميع مناطق الولايات المتحدة الأمريكية تصل إلى 20%.
· التحدي المالي: تدبدب وضعية الميزان اتجاري بين العجز والفائض، وعدم قدرة الولايات المتحدة الأمريكية على تحقيق فائض ممتد في ميزان الاداءات .
2) التحديات الخارجية :
· المنافسة الصناعية والتجارية في الأسواق العالمية من الصين واليابان والاتحاد الأوربي والقوى الأسيوية الصاعدة .
· المنافسة العلمية والتقنية الأرضية والفضائية من اليابان والصين والاتحاد الأوربي وكوريا الجنوبية وغيرها .
· عدم استقرار قيمة الدولار في الأسواق المالية والتجارية العالمية .
· الهجرة السرية المتواصلة وخاصة من المكسيك .
· ضمان الأمن والاستقرار للمصالح الأمريكية أفرادا ومؤسسات خارج الولايات المتحدة الأمريكية .
· تزايد نفقاتها على الحروب والقضايا السياسية والثقافية والاقتصادية الخارجية .

خاتمة : ترتكز القوة الاقتصادية للولايات المتحدة الأمريكية على قوة أنشطتها الفلاحية والصناعية والتجارية والمالية،ورغم ذلك تواجهها تحديات داخلية وخارجية متواصلة .





الإتحاد الأوربي نحو اندماج شامل



ملخص الدرس
مقدمة: يحظى الاتحاد الأوربي بإمكانات هامة تجعل منه قوة اقتصادية إذ يعد من الأقطاب الثلاث المتحكمة في الاقتصاد الدولي إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية واليابان ويتميز الاتحاد الأوربي بتنوع إنتاجه الفلاحي والصناعي والخدمات. فما هي أهداف الاتحاد الأوربي ؟ ماهي المراحل التي اجتازها لتحقيق هذه الأهداف؟ أين تمت عوامل الابين دولة ؟ وما هي أهم مظاهر هذا الاندماج؟
I ) تعددت أهداف ومراح تكوين الاتحاد الأوربي:
1- أهداف الاتحاد الأوربي:
يتكون الاتحاد الأوربي من مجموعة من الدول الأوربية الدمقراطية التي قررت العمل كمجموعة وتعود ؟؟؟؟؟؟ظروف الحرب العالمية 2 حيث تبلورت فكرة التعاون الاقتصادي بين بلدان أوربا الغربية عند إعادة بناء اقتصاداتها التي خرجت منهارة من الحرب وانصب التعاون بالأساس بين ست دول على التجارة والاقتصاد وحاليا يتكون الاتحاد الأوربي 27 دولة (2007)
وقد تأسس الاتحاد الأوربي على مجموعة من المبادئ المشتركة بين الدول الأعضاء وهي : الحرية والديمقراطية + احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية كما يحترم الاتحاد الهوية الوطنية للدول الأعضاء.
ويسعى الاتحاد إلى تحقيق الأهداف التالية: التقدم الاقتصادي والاجتماعي+الرفع من مستوى التشغيل + تحقيق تنمية مستدامة وذلك عن طريق خلق فضاء دون حدود داخلية وتقوية التلاحم الاقتصادي والاجتماعي وتأسيس وحدة اقتصادية ذات عملة موحدة.
2- مراحل تكوين الاتحاد الأوربي:
تعود فكرة الاتحاد الأوربي إلى سنة 1951 حينما تأسست المجموعة الأوربية للفحم والصلب إذ ألغيت الحواجز المتعلقة بتبادل هذه المواد ثم تأسست السوق الأوربية المشتركة سنة 1957 من طرف ست بلدان ( فرنسا.ألمانيا + إيطاليا +بلجيكا+ هولندا وللكسمبورغ وبناء على معاهدة تأسيس السوق الأوربية المشتركة أصبح لكل بلد أوربي الحق في طلب عضوية الانضمام إليه وقد عرف انضمام عدة بلدان على فترات تاريخية هي:
- 1973 انضمام المملكة المتحدة + إيرلندا+ الدنمارك
- 1981 انضمام اليونان 1985 انضمام إسبانيا + البرتغال
1995 انضمام السويد+فنلندا + النمسا
2004 انضمام عشر دول من أوربا الشرقية والبحر الأبيض المتوسط
2007 انضمام رومانيا وبلغاريا
أما تركيا فما زالت تنتظر تحديد سنة انضمامها بعد تحقيق شروط الاندماج
II ) مقومات ومظاهر اندماج الاتحاد الأوربي
1- مقومات الاندماج بين دول الاتحاد الأوربي
* أوضاع تاريخية مشتركة: خوض هذه الدول للحربين عالميتين + التعرض للأزمة الاقتصادية سنة 1929
* الانتماء المشترك للقارة الأوربية: التي عرفت التعمير منذ القديم+ التصنيع منذ الثورة الصناعية كما تتوفر على مؤهلات جغرافية متكاملة بين الشمال والجنوب الشرق والغرب.
* اعتماد أنظمة سياسية ذات نهج ليبرالي ( نظام ديمقراطي نيابي+ احترام الحريات الأساسية / ونظام اقتصادي ليبرالي على المنافسة الحرة).
* التوفر على معطيات بشرية متشابهة ومتقاربة.
* وجود مؤسسات منظمة للعلاقات بين دول الاتحاد:
- المجلس الوزاري: مجلس يقرر السياسات المشتركة ويتبنى مشاريع القوانين التي تمت مناقشتها من طرف البرلمان وبعد على حصر الميزانية ويحدد التعاون الخارجي والعدل والشؤون الداخلية ويقتسم سلطة اتخاذ القرار مع البرلمان.
- البرلمان الأوربي : يساهم في التشريع ويصوت على ميزانية الاتحاد يتكون من 732 نائبا ينتخبون لمدة سنوات بالاقتراع المباشر في كل بلد عضو بالاتحاد.
اللجنة الأوربية : مهامها اقتراح القوانين وتسهر على احترام تطبيق المعاهدة وتمثل اللجنة الأوربية الاتحاد الأوربي لدى الجنوب وتضم 20 شخصية تعين من طرف حكومات البلدان الأعضاء وذلك لمدة 5 سنوات.
- المجلس الأوربي : يحدد التوجيهات الكبرى ويضم رؤساء الدول والحكومات الأعضاء في الاتحاد.
محكمة العدل: تعمل على مراقبة القوانين وفصل النزاعات بين الدول الأعضاء وتتكون هيئة القضاء من 1 قاضيا و 9
البنك المركزي: الذي يقوم بدور المراقبة المالية وإصدار العملة.
2- مظاهر الاندماج بين دول الاتحاد الأوربي:
أ- المظاهر الاقتصادية:
وجود تنظيم مجالي مناسب متمثل في :
وفرة أراضي فلاحية متنوعة ومناسبة ----ثاني فلاحة في العالم من حيث الإنتاج
- وجود كثل جبلية قديمة وحديثة توفر بعض المواد الأولية ----صناعة متقدمة
وجود تكنولوجيا عالية ؟؟؟إذ أصبح الاتحاد أول منافس لو.م.أ واليابان ومن أكثر القطاعات نجد صناعة طائرة الأيرباس التي فاقت مبيعاتها طائرة البوينغ.
* التوفر على عملة موحدة بين دول الاتحاد الأوربي ( الأورو ) أصبحت أول عملة بالعالم مت؟؟على الدولار إذ أصبح الأورو يساوي 1.3 دولار منذ مطلع 2005.
* احتلال مكانة هامة في المجال التجاري على المستوى العالمي: معظم الصادرات ذات قيمة مرتفعة كما تستفيد المبادلات التجارية من قوة الإنتاج الفلاحي والصناعي ومن وجود شبكة كثيفة من الطرق والمواصلات ووجود موانئ من أهمها ميناء روتردام الهولندي أكبر ميناء في العالم إضافة إلى الخصائص التنظيمية والقانونية بالاتحاد الأوربي.
وتمثل المبادلات الداخلية بين دول الاتحاد ثلثي مجموع المبادلات كما أن وجود السوق الوحيد سهل هذه المبادلات بشكل كبير حيث تمثل السلع والخدمات ورؤوس الأموال والأشخاص بحرية وبدون حدود وطنية الشيء الذي يفيد كثيرا المستهلك.
ب- المظاهر الاجتماعية:
- حرية تنقل الأشخاص بين دول الاتحاد دون الحاجة إلى جواز السفر ودون التعرض للمراقبة والتفتيش على الحدود.
- حرية اقتناء السلع من دول أوربية أخرى حيث الأسعار منخفضة دون تأدية ضرائب إضافية.
- الاستفادة من المنافسة بين دول الاتحاد ----ارتفاع الجودة وانخفاض الأشعار.
- اعتماد برامج تربوية أوربية موحدة ومشتركة بهدف توحيد الشواهد والمؤهلات المهنية وجعلها مقبول ومعترف بها في كل دول الاتحاد الأوربي.
- تنمية المناطق الأقل نموا وتطوير التعاون في مجال البحث العلمي والتنمية وتحسين الظروف الاجتماعية في مجال الصحة تحسين ظروف العمل كما يعمل الاتحاد على حماية وتنمية الثراث الثقافي الأوربي.
خاتمة: استطاعت الدول الأوربية غداة الحرب العالمية الثانية إنشاء وحدة اقتصادية استهدفت خلق سوق أوربية مشتركة وبناء اتحاد قوي اقتصاديا ونقديا و حاليا إلى توسيع الاتحاد بالتعاون مع دولة على المستويات الثقافية والاجتماعية والقضائية والحقوقية.


الصين قوة اقتصادية صاعدة



التمهيد الإشكالي:


تعتبر الصين من بين الدول الإقصادية الكبرى في العالم، حيث شهد الإقتصاد الصيني نموا متسارعا منذ النصف الثاني من القرن 20 م


- فما هي مظاهر النمو في الاقتصاد الصيني(كقوة نامية) وأهميته على الصعيد العالمي؟


- ما هي الأسس والمؤهلات التي يرتكز عليها الإقتصاد الصيني؟وماهي خصائصه الأساسية؟


- ما هي أهم المشاكل والتحديات التي يواجهها الإقتصاد الصيني؟


- ما هو دور الأسس التنظيمية في تحقيق الإقلاع الإقتصادي و الإجتماعي لكل الأمم؟




مظاهر البروز الصيني : -I


1 - مظاهر نمو الاقتصاد الصيني:




ساهمت الاصلاحات التي قامت بها الصين مند وفاة "ماوتسي تونغ" انطلاقا من سنة 1978 بتطور وثيرة النمو الاقتصادي في الصين، إد بلغ الناتج الداخلي الخام حوالي 15766 مليار$ سنة 2004، وارتفع بذلك مؤشر النمو الاقتصادي الى حوالي 9،5 % وقد ساهم دلك في:


- الرفع من معدل الدخل الفردي للأسر الصينية.


- التقليص من نسبة الفقر.


- حدوث اندماج كبير للاٍقتصاد الصيني في منظومة الاٍقتصاد العالمي بفعل نهج الصين لنظام الاٍقتصاد المختلط (اقتصاد السوق الاٍشتراكي) الذي يجمع بين النهج الاٍشتراكي والاٍنفتاح على الاٍقتصاد لرأسمالي.




2- مكانة الصين داخل الاقتصاد العالمي:


أصبحت الصين تحتل مكانة مهمة داخل الاٍقتصاد العالمي، ذلك أن انفتاحها على السوق العالمية مكنها من استقطاب جزء كبير من الاستثمارات الخارجية (الرتبة 4 عالميا) هذا اٍلى جانب اٍرتفاع قيمة مداخيل الصادرات الصينية 361،3 مليار$، مما انعكس بشكل اٍيجابي على ناتجها الداخلي الخام، مما يبين مكانة الصين داخل الاٍقتصاد العالمي بجانب القوى الاٍقتصادية الكبرى في العالم(المبيان 1 صفحة 212).


- ما هي أسس ومقومات قوة الاٍقتصاد الصيني؟: II


1 – المؤهلات ا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.autoformer.net
 

ملخصات شاملة لدروس الجغرافيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» ملخصات جميع دروس العلوم الاسلامية للبكالوريا
» ملخصات دروس العلوم الطبيعية للثالثة ثانوي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشرقاوي وافق ::  ::  ::  :: -