الشرقاوي وافق

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

  فروض ساخنة::حول الوعي واللاوعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات: 34923
نقاط: 123065
السٌّمعَة: 1060
تاريخ التسجيل: 14/05/2009
الموقع: http://www.autoformer.net/

مُساهمةموضوع: فروض ساخنة::حول الوعي واللاوعي   الثلاثاء أغسطس 23 2011, 03:05

النص:

” لا تمثل الحياة الشعورية للفكر إلا جزءا ضئيلا مقارنة
بحياته اللاشعورية… إن أفعالنا الشعورية تنبثق من بنية لاشعورية مكونة بالأساس من
تأثيرات وراثية، وهذه البنية تشتمل على عدد لا حصر له من بقايا الماضي العتيق الذي
يشكل روح العرق. فمن وراء الأسباب التي نعترف أن أفعالنا ناتجة عنها توجد أسباب
خفية مجهولة من طرفنا، ذلك أن أغلب أفعالنا اليومية تعتبر نتيجة لدوافع خفية لا
ندرك وجودها.
يتشابه جميع أفراد هذا العرق، عن طريق العناصر اللاشعورية المكونة
لروح العرق… ويمكن القول إن الناس الأكثر اختلافا بواسطة ذكائهم يتوفرون على غرائز
وانفعالات وإحساسات متماثلة أحيانا. وفيما يتعلق بالإحساس، نادرا ما يتجاوز الأفراد
الأكثر أهمية مستوى الأفراد العاديين: في الدين والسياسة والأخلاق والعاطفة. فبين
عالم مشهور وصانع أحذية يمكن أن توجد هوة عميقة من حيث العلاقة الفكرية، ولكن الفرق
بينهما يكاد يكون منعدما أو ضئيلا بشكل كبير فيما يخص المزاج والاعتقادات. ذلك أن
هذه الصفات العامة للمزاج، المحكومة بواسطة اللاشعور،… هي تلك التي تكون بالضبط
مشتركة لدى الجماعات المكونة من الأفراد. ففي الروح الجماعية تنتفي الاستعدادات
العقلية للأفراد كما تنتفي فردانيتهم، وتسود خصائص اللاشعور وتسيطر.”
الأسئلة:

1- حدد إشكال النص. (4ن)
2- استخرج أطروحة
صاحب النص. (4ن)
3- أوضح من خلال النص العلاقة الموجودة بين مفهومي: اللاشعور
وروح العرق. (4ن)
4- من خلال النص ومما درسته: هل اللاوعي هو الذي يتحكم في
أفعال الإنسان وأفكاره؟ (8ن)

فرض محروس في
مادة
الفلسفة
المستوى: الأولى من سلك البكالوريا
النص:


إن أشياء الطبيعة لا توجد إلا وجودا مباشرا وبكيفية واحدة، أما
الإنسان فإن له،إذ هو روح،
وجودا مزدوجا : فهو يوجد من جهة مثل أشياء الطبيعة،
ولكنه من جهة أخرى يوجد من أجل ذاته‘
يتأمل ذاته و بتمثلها و يفكر في ذاته. إنه
لا يكون روحا إلا بهذا النشاط الذي يشكل وجودا لذاته‘ و يكتسب الإنسان هذا الوعي
بالذات في صورتين: أولا في صورة نظرية لأن عليه أن ينكفئ على ذاته من أجل أن يعي
كافة ثنايا القلب البشري و ميولا ته ، و بصفة عامة أن يتأمل ذاته و يتمثل ما يمليه
عليه الفكر بوصفه ماهية، و أن يتعرف على ذاته على وجه آخر سواء فيما يستخرجه من
أعماقه الخاصة و مما يتلقاه من معطيات العالم الخارجي. ثانيا في صورة عملية لأن
الإنسان يكون ذاته من أجل ذاته بواسطة نشاطه العملي، لأنه مدفوع إلى أن يجد ذاته و
يتعرف عليها فيما يعطاه مباشرة و يعرض عليه من خارج. و هو يبلغ ذلك عن طريق تحويله
للأشياء الخارجية التي يطبعها بطابع داخلته، و التي لا يعثر فيها إلا على تعييناته
الخاصة.
إن الإنسان يسلك على هذا النحوـ بما هو ذات حرة ـ من أجل أن ينزع عن
العالم غرابته القاسية. و أن لا يلتذ بالأشياء إلا لأنه يجد فيها الشكل الخارجي
لحقيقته الواقعية. إن هذه الحاجة إلى تغيير الأشياء الخارجية، هي مرسومة سلفا في
الميولات الأولية للطفل الصغير؛ إنه عندما يلقي بالحجارة في بركة ماء فيتملكه
الإعجاب من الدوائر التي تتشكل على صفحتها ؛ إنما يعجب في الواقع بعمل إبداعي يحظى
فيه بمشهد لنشاطه الخاص.
الأسئلة:
1ـ حدد إشكال
النص.
2ـ حدد أطروحة النص.
3ـ بماذا يتميز وجود الإنسان عن أشياء
الطبيعة؟
4ـ استخرج من النص شكلين من أشكال وعي الإنسان بذاته،و اشرحهما.

بين الدلالة الفلسفية لمثال الطفل الصغير و بركة الماء في آخر
النص.

السنة الأولى من سلك البكالوريا

فرض محروس في مادة الفلسفة
———————————–
النص:

” إن
الإيديولوجيا عامل استلاب لأنها تفرض على الإنسان رِؤية للواقع تجعل الإنسان غريبا
عن ممارسته الاجتماعية الحقيقية، لنضرب مثلا: إن هدف عقيدة الوطن أو المصلحة
القومية هو أن تنسي الشغيلة العلاقات الاجتماعية الأساسية القائمة على الصراع
الطبقي …
والإيديولوجيا أيضا عامل تضليل، بل يجب أن نقول: عامل مساعد على توطد
الأساطير. فالإيديولوجيا، كي تضمن النجاح التام لعملية الاستلاب، تفرز عددا من
الأساطير الهادفة إلى استقطاب الانفعالية الاجتماعية، وسأضرب مثالا على هذه
الأساطير بأسطورة الإنسان العظيم الذي يفترض فيه أنه يجسد قدر ومصير المجتمع بأكمله
منذ أن وجد. ونحن نعني هاهنا بالطبع شخصا كستالين الذي لم يحقق الوطن السوفياتي
فحسب بل … أصبح أمينا على جميع المثل العليا …
وأخيرا فإن الإيديولوجيا عامل
تشييء. إنها تميل إلى تخليد وضع الأمور الراهن… بأن تثبت أن الحالة الاجتماعية
الراهنة تتجاوب مع الطبيعة الإنسانية ودعوتها وقدرها، وأن وضع الأمور الراهن يحقق
تماما ما تمناه الإنسان دوما. ولنلاحظ أن عملية التشييء هذه للإنسان والأفكار
والواقع بكامله، تستند إلى التصور القائل أن ثمة حقائق قد اكتسبت إلى الأبد، ولا
يجوز الرجوع عنها”.
الأسئلة:
1- حدد أطروحة النص.
(4ن)
2- استخرج الأساليب الحجاجية، وأوضح مضامينها داخل النص. (5ن)
3- اشرح،
انطلاقا من النص، المفهومين التاليين: الاستلاب، التشييء.(5ن)
4- انطلاقا من
النص ومما درسته: هل يقدم لنا الوعي دائما صورة حقيقية
عن أنفسنا وعن الواقع ؟
(6ن)

السنة الأولى من سلك البكالوريا

فرض محروس في مادة الفلسفة
————————————–
النص:

” يعتبر أغلب
الفلاسفة وعلماء اللاهوت، أن دراسة الوظائف العليا للدماغ مجال من مجالات اختصاصهم،
ويصرون بقوة على ذلك؛ ولاسيما وأن الوظائف الدماغية لم تخضع بعد للتحليل العلمي
الدقيق. وليس في هذا الأمر ما يقلقني، لأن هذه الوظائف الدماغية ستصبح، عاجلا

أو آجلا، موضوعا للبحث العلمي؛ بل إن ما يقلقني هوالمجهود الجبار الذي يجب بذله
للابتعاد عن الخطابات الأدبية حول الموضوع.
من الطبيعي، بالنسبة لي وباعتباري
عالم بيولوجيا الأعصاب، أن أعتبر كل نشاط عقلي، كيفما كان، سواء كان تفكيرا، أو
اتخاذا لقرار، أو انفعالا، أو شعورا أو وعيا بالذات، عبارة عن نشاط عصبي مشروط
فزيولوجيا، بحيث تكون خلايا عصبية محددة، هي التي تستجيب، أولا، لمنبهات خارجية.
وقد أذهب أبعد من هذا، فأقول: ليس النشاط العقلي سوى النشاط العصبي… وتؤكد العديد
من نتائج التجارب النفسية- الفيزيائية على الطابع المادي للصور العقلية. لهذا فإن
فرضيتنا تقول: إن الصور العقلية هي موضوعات مادية محددة بفضل “خريطة” دينامية
للخلايا العصبية وللسيالات* العصبية التي تغذيها وتسري داخلها”.

————————-
*السيالات العصبية: تيار عصبي كهربائي ينقل إشارة من خلية عصبية
إلى أخرى تتضمن رسالة
الأسئلة:
1- كيف يمكن تحديد
مفهوم الوعي انطلاقا من النص ؟ (4ن)
2- حدد، انطلاقا من النص، علاقة الدماغ
بالوعي. (4ن)
3- استخرج الأساليب الحجاجية الواردة في النص، وبين مضامينها.
(5ن)
4- من خلال النص ومما درسته، أجب عن السؤال التالي:
هل الإدراكات
الحسية شرط ضروري لتشكل الوعي ؟ (7ن)

السنة
الأولى من سلك البكالوريا فرض محروس في
مادة الفلسفة
النص:

” إن
من يتحدث عن الفكر يقصد الوعي أولا وقبل كل شيء. لكن ما ذا نعني بالوعي؟ أتعتقدون
أنني لم أتمكن من تقديم تعريف لأمر واقعي مثل هذا يكون دائم الحضور في تجربة كل
واحد منا؟ غير أنه، وبدون إعطاء تعريف غير ملائم للوعي، من الجائز تحديده بناء على
إحدى سماته الأكثر جلاء: الوعي يعني الذاكرة.
يجوز أن تكون الذاكرة ضيقة في
مداها، ويجوز أنها لا تستوعب سوى جزء ضئيل من الماضي ولا تحتفظ سوى بالماضي القريب؛
إلا أن الذاكرة تظل حاضرة، إذ بدونها لن يوجد أي وعي. إن الوعي الذي لا يستبقي أي
شيء من ماضيه، وينسى ذاته بدون انقطاع، سيتلاشى ثم يعود لينبعث في كل لحظة.

لذا فكل وعي عبارة عن ذاكرة، أي عبارة عن احتفاظ وتجميع للماضي في الحاضر.
لكن
كل وعي ما هو إلا استشراف للمستقبل: تفحصوا مقاصد فكركم في أية لحظة شئتم وستجدون
أنه ينشغل بما هو كائن، ويرتبط بما هو آت. فالانتباه انتظار، ولا يوجد وعي بدون أي
اهتمام بالحياة. إن المستقبل ماثل أمامنا وينادينا، بل ويجذبنا إليه”.

الأسئلة:

1- استخرج إشكال النص. (4ن)
2- حدد أطروحة
صاحب النص. (4ن)
3- هل يمكن اختزال الوعي في الذاكرة ؟ (6ن)
4- هل يمكن
اختزال الإنسان في الوعي ؟ (6ن)

فرض رقم 1
السنة الأولى من سلك الباكلوريا فرض محروس في
شعبة العلوم التجريبية
مادة الفلسفة
—————————————————————————————–
النص:

” كل فكرة
سواء كانت غامضة أو واضحة، سواء تعلقت بمذهب أو بعاطفة أو بشيء…أو بشك أو بذكرى أو
بندم…الخ، صادقة كانت أو كاذبة، دائمة أو غير دائمة، حصلت في الأحلام أو في اليقظة،
إنما تصدر عن ذات دائمة هي الأنا، وبتعبير أد ق، عن ضمير المتكلم المفرد. فعندما
أتخيل عالما مجهولا لا أوجد فيه، عالما مفارقا أو أتخيل ماضيا وجد قبلي أو مستقبلا
يوجد بعدي، فإني أظل دائما تلك الذات التي تصدر عنها تلك الأفكار. إنني أفكر في كل
ما يفكر فيه، في كل ما يوجدن في كل ما يمكن أن يوجد، في كل ممكن وكل مستحيل، لذلك
لايمكنني أن أفكر بأنني غير موجود كما بين ذلك ديكارت. لست سوى واحد، إذ لو كنت
مزدوجا لظل الاثنان هما أنا. وعندما أنشطر إلى شطرين يتضح لي على نحو أفضل أنني لست
سوى واحد. إذ أن أحد الشطرين هو أنا والثاني هو أنا كذلك. إني أظل أنا هو أنا. إذ
حين أوجد على حا ل ثم أوجد على حا ل ثانية، ففي الحالتين معا أظل أنا هو أنا. فلن
أعرف أبدا أنني شخص آخر إن لم أكن أنا ذاتي ذلك الشخص الآخر. إنني الذات التي تصدر
عنها كل فكرة…”.
الأسئلة:
1- حدد أطروحة النص.
(6ن)
2- ماهي دلالة جملة النص الأولى: ” كل فكرة … ضمير المتكلم المفرد” ؟ (3ن)

3- ما الوظيفة التي تؤديها الإحالة على ديكارت في بناء النص الحجاجي ؟
(3ن)
4- هل يتحكم الإنسان فعلا في أفكاره كما يرى صاحب النص ؟
(8ن)

السنة الأولى من سلك البكالوريا
فرض
محروس في مادة الفلسفة
———————————-
النص:

” إن كل ذات
مفكرة، أو كل حالة من حالات الوعي تقصد شيئا ما، تحمل في ذاتها، من حيث هي قصدية،
الشيء المفكر فيه الخاص بها. فكل “أنا أفكر” تقوم بذلك بطريقتها الخاصة: إن الإدراك
الحسي لمنزل ما، يقصد بدقة منزلا مفردا، على نحو إدراكي حسي، وتذكر المنزل يقصد
المنزل بوصفه ذكرى؛ والخيال يقصد المنزل بوصفه صورة خيالية. والحكم الجمالي الذي
يكون موضوعه “المنزل الموجود أمامي” يقصد هذا الموضوع بالكيفية الخاصة بالحكم
الجمالي… وهكذا دواليك.
إن حالات الوعي هذه نسميها حالات قصدية، ولا تدل كلمة
قصدية على شيء آخر غير تميز الوعي بخاصية أساسية وعامة هي كونه وعيا بشيء ما، يحمل
في ذاته، بصفته “أنا أفكر”، الشيء المفكر فيه”.
إدموند هوسرل:”تأملات
ديكارتية”، فران 1966، ص28
الأسئلة:
1- استخرج إشكال
النص. (4ن)
2- حدد أطروحة النص. (4ن)
3- استخرج الأساليب الحجاجية الواردة في
النص، وبين مضامينها. (5ن)
4- أوضح الاختلاف الموجود بين تصور إدموند هوسرل
للوعي وتصور
ديكارت له. (7ن)

السنة
الأولى من سلك البكالوريا
فرض محروس في مادة الفلسفة
————————————-

النص:

” لم يكن الوعي، منذ البدء، ضروريا ولا نافعا للإنسان، إلا
ضمن علاقات الناس بعضهم ببعض، خصوصا بين الآمرين والمطيعين منهم … إن كون أفعالنا
وأفكارنا ومشاعرنا، بل وحركاتنا، تبلغ وعينا، إنما هو نتيجة لفعل أمر مرعب جاء في
صيغة “يجب عليك”، وسيطر على الإنسان لأمد طويل. لقد كان الإنسان، من حيث هو أكثر
الحيوانات عرضة للهلاك، في حاجة إلى مؤازرة وحماية، كان في حاجة إلى شبيهه … من أجل
ذلك، كان في حاجة إلى الوعي.
إن الإنسان، مثله مثل جميع المخلوقات الحية، يفكر
بدون انقطاع، لكنه لا يعرف ذلك. وما الفكر الذي يصير وعيا، إلا أصغر أجزاء الفكر،
أو لنقل إن الوعي هو أكثر أجزاء الفكر سطحية وأشدها سوءا”.
فريدريك نيتشه،
العلم المرح، غاليمار1967، ص240-241
الأسئلة:
1-
حدد إشكال النص. (4ن)
2- استخرج من النص أطروحته حول الوعي. (4ن)
3- لماذا
يحتاج الإنسان إلى الوعي حسب النص ؟ (4ن
4- هل أفعال الإنسان وأفكاره صادرة عن
الوعي أم اللاوعي ؟ (8ن)

المصدر
/www.lycee-imzouren.com

***************************************************
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.autoformer.net
 

فروض ساخنة::حول الوعي واللاوعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» دور الأسرة في تنمية الوعي المروري لدى الأبناء
» فروض و اختبارات السنة الثانية ابتدائي
» دروس و تمارين و فروض أولى إعدادي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشرقاوي وافق ::  :: -